يورو ستوري (4): توريس يكسر أنف دل بوسكي

شارك الرابط عبر

يورو ستوري (4): توريس يكسر أنف دل بوسكي

أسابيع قليلة تفصلنا عن انطلاق يورو 2020، ثاني أقوى بطولة للمنتخبات على مستوى العالم عقب المونديال، والتي ستقام هذا العام بنظام جديد في عدة دول.

وفي سلسلة تقارير(يورو ستوري) يستعرض "كووورة" أشهر الحكايات المثيرة والطريفة على مدار تاريخ اليورو.

يورو ستوري (1): زيدان يعاقب بيكهام بقسوة على فشله

يورو ستوري (2): ركلة بانينكا الجنونية تسرق عقول أجيال

يورو ستوري (3): تريزيجيه يكسر عظام نيستا ومالديني


وستدور الحلقة الرابعة عن تحدٍ مثير لفرناندو توريس، النجم السابق لأتلتيكو مدريد وتشيلسي وليفربول:

النسخة: 2012

إصابة مصيرية

تعرض منتخب إسبانيا لضربة موجعة قبل يورو 2012، حيث إنه خسر جهود مهاجمه الأول وهدافه التاريخي ديفيد فيا، الذي تعرض لكسر في ساقه اليسرى خلال مباراة فريقه برشلونة أمام السد القطري في نصف نهائي مونديال الأندية.

وهنا بات أمام فيسنتي دل بوسكي المدير الفني لمنتخب إسبانيا، 3 مهاجمين فقط هم فرناندو توريس (البديل الأول لفيا)، وفرناندو يورينتي وألفارو نيجريدو.

محاكاة برشلونة



قرر دل بوسكي توجيه صفعة لتوريس الذي كان من المفترض أن يخلف فيا في التشكيلة الأساسية لإسبانيا، حيث لعب الماتدور معظم مباريات البطولة بدون رأس حربة صريح.

وكان توريس استعاد الكثير من مستواه مع تشيلسي قبل اليورو، حيث ساهم مع البلوز في حصد لقب دوري الأبطال على حساب بايرن ميونخ، إلا أن دل بوسكي أصر على فكرته في محاكاة أسلوب لعب برشلونة، والاعتماد على سيسك فابريجاس كمهاجم وهمي خاصة في المباريات الصعبة.

رد قاسٍ

منح دل بوسكي الفرصة لتوريس بالمشاركة أساسيًا مرتين فقط في أسهل مباراتين بدور المجموعات ضد كرواتيا وجمهورية أيرلندا، بينما شارك لدقائق محدودة في المباريات الأصعب ضد إيطاليا (في دور المجموعات والنهائي) وأمام فرنسا في ربع النهائي.

فيما استبعد دل بوسكي مهاجمه توريس من المشاركة نهائيًا ضد البرتغال في نصف النهائي، ومنح الأفضلية للبديل الآخر نيجريدو.

وردًا على هذا التهميش، نجح توريس في أن يلعب دورًا مؤثرًا في تتويج إسبانيا باللقب، كما فاز بجائزة هداف اليورو برصيد 3 أهداف، رغم تساويه مع أكثر من لاعب آخر، لكنه كان الأقل من حيث دقائق المشاركة.

صندوق التعليقات