سيميوني يمنع الراحة في الأمتار الأخيرة لليجا

شارك الرابط عبر

سيميوني يمنع الراحة في الأمتار الأخيرة لليجا

سيميوني يمنع الراحة في الأمتار الأخيرة لليجا

استأنف فريق أتلتيكو مدريد، اليوم الخميس تدريباته، عقب 11 ساعة ونصف فقط من فوزه على ريال سوسيداد بنتيجة (2-1) على ملعب (واندا متروبوليتانو).

ويستعد الروخيبلانكوس لمواجهة أوساسونا الأحد المقبل، وذلك من خلال حصة تدريبية غاب عنها توماس ليمار، الذي سيغيب للمباراة الثانية على التوالي.

وستكون مواجهة الأحد المقبل هي العقبة قبل الأخيرة في طريق الروخيبلانكوس لتحقيق لقب الليجا، وذلك بعد أن جلس الفريق تحت قيادة مدربه دييجو سيميوني على عرش الصدارة ولم يتنازل عنه منذ 16 ديسمبر/كانون أول الماضي.

وقبل نتيجة مواجهة اليوم بين ريال مدريد وغرناطة، يتصدر الأتلتي الترتيب برصيد 80 نقطة بفارق 4 نقاط عن الوصيف برشلونة و5 عن الفريق الملكي، وهما الخصمان الوحيدان اللذان يتصارعا مع أتلتيكو مدريد على اللقب.

وكان لاعب الفريق، يانيك كاراسكو، قد صرح قائلا "سنواصل القتال حتى الدقيقة الأخيرة من الليجا".

وقال سيميوني عقب فوز فريقه على ريال سوسيداد "ما نحتاجه هو الراحة. نحن في موسم كان صعبا للغاية ولا يزال كذلك وسينتهي في غاية الصعوبة أيضا وهذا نتاج ما يمر به مجتمعنا".

وأضاف "لقد بدأ الموسم بكل أسرع وحدث معنا مثل ما حدث مع جميع الفرق كما تعلمون. نحن لسنا استثناء. سنخوض كل مباراة على حدة، مع العلم بأن مباراة أوساسونا ستكون مهمة للغاية فيما تبقى من الموسم".

صندوق التعليقات