توهج فينيسيوس وإشارات فيليكس تتصدر خامس جولات الليجا

شارك الرابط عبر

توهج فينيسيوس وإشارات فيليكس تتصدر خامس جولات الليجا

توهج فينيسيوس وإشارات فيليكس تتصدر خامس جولات الليجا

كان البرازيلي فينيسيوس جونيور حاسمًا، بينما يمر بأفضل فترات مسيرته، وذلك خلال الريمونتادا التي حققها ريال مدريد على ملعب ميستايا، في الدقائق الأخيرة أمام فالنسيا (2-1)، أمس الأحد، ضمن الجولة الخامسة من الليجا.

في المقابل تعرض جواو فيليكس، لاعب أتلتيكو مدريد، للشد خلال مواجهة أتلتيك بيلباو، وعند تحريكه ذراعه للخلف ضرب وجه فينسيدور.

وكانت النتيجة بطاقة صفراء زادت الأمور سوءا، حيث بدر رد فعل أسوأ من فيليكس، الذي اعترض وطلب تبريرا من الحكم، خيل مانزانو، الذي طرده بعد ثوان إثر قول اللاعب للحكم إنه "مجنون"، في أكثر من مناسبة وبالإشارات.

وخرج فيليكس حانقا إلى غرف الملابس، بينما لم يمض على وجوده في الملعب سوى 17 دقيقة، ليضطر للانتظار كي يعرف عدد المباريات التي سيتم إيقافه فيها.

غضب لوبيتيجي


وفي نفس الجولة خرج جولين لوبيتيجي، مدرب إشبيلية، عن شعوره حين احتسب الحكم ماتيو لاهوز ركلة جزاء، بسبب لمسة يد من دييجو كارلوس بعد اللجوء لتقنية الفيديو.

وقال لوبيتيجي "إنه أحد أفضل الحكام لدينا، لكنه يرتبك في كل مرة يلجأ فيها للفار"، وذلك خلال المؤتمر الصحفي عقب مواجهة ريال سوسيداد، مؤكدا أن لمسة اليد غير مقصودة، لأن لا يوجد شخص بوسعه القفز وذراعيه مخفيين.

ومن جانبه، عبر الهداف الكولومبي المخضرم، راداميل فالكاو، عن فرحته بتسجيل أول أهدافه، في أول مباراة له مع إلتشي.

وبعد 10 دقائق تقريبا من نزوله أرض الملعب، وبفضل تمريرة سحرية من باتي سيس، وجه فالكاو تسديدة لا تصُد، ليقبل شعار النادي المطبوع على القميص.

إحباط ميتشل

وتقول نظرة الإحباط على وجه ميتشل، مدرب خيتافي، خلال مواجهة رايو فايكانو بملعب فاييكاس، الكثير.

وكان فريقه واضحًا عليه اليأس، بينما تتكاثر المشكلات مع إصابة جانكتو الخطيرة، الذي غادر الملعب على محفة.

ومثلت الهزيمة الخامسة على التوالي كابوسًا للمدرب، وجعلته في ورطة.

وليست هذه هي المرة الأولى، التي يخسر فيها ميتشل أول خمس جولات من الدوري، فقد حدث ذلك من قبل حين درب مالاجا.

صندوق التعليقات